• :

2015-09-02 15:14:32

شاركت الإدارة الذاتية الديمقراطية في الفعالية التي نظمتها حركة الشبيبة الديمقراطية في يوم السلام العالمي  بعد انتهائهم من المسيرات الراجلة التي انطلقت من نواحي مقاطعة عفرين إلى مركز المقاطعة وذلك في إطار المرحلة الثانية من حملة اتحاد شبيبة روج آفا المنددة بالعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان يوم أمس الثلاثاء على أرض ملعب عفرين.

حيث بدأت الفعالية بإلقاء عدد من الكلمات باسم الإدارة الذاتية ألقتها كولى جمو رئيسة هيئة الشباب, باسم حركة المجتمع الديمقراطي مصطفى حسن, باسم اتحاد شبيبة روج آفا نور حق أردال، باسم شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي حنان مامد، باسم تنظيم اتحاد ستار وحيدة بكر وباسم مؤسسة اللغة الكردية سوزدار محمد.

وهنّأت الكلمات جميع شعوب العالم بيوم السلام العالمي، كما طالبت كافة هيئات حقوق الإنسان العالمية بالعمل من أجل حرية قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان.

وجاء في الكلمات " القائد آبو طالب بالسلام بين الدولة التركية والشعب الكردي رغم ظروف اعتقاله في إيمرالي وهذا أكبر دليل على أن القائد شخص مسالم لأنه طالب السلام مع العدو، لكن الدولة التركية قامت بخرق عملية السلام في تركيا وبدأت بالحرب على الشعب الكردي في باكور كردستان بدلاً من السلام".

وأكدت الكلمات أن نموذج الإدارة الذاتية التي أعلنها الشعب الكردي في روج آفا وباكور كردستان هي النموذج الأمثل للسلام في الشرق الأوسط.

هذا وتلا الكلمات عرض مسرحي من قبل الفرقة المسرحية التابعة لاتحاد شبيبة روج آفا في عفرين، تمحورت حول اتفاق الدولة التركية وحزب الديمقراطي الكردستاني ومرتزقة داعش حول إنشاء منطقة عازلة ومحاربة الشعب الكردي المطالب بالحرية وإفشال مرحلة السلام وانتفاض الشبيبة في تركيا ضد الدولة التركية.

كما تم عرض مقتطفات من أحاديث قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والتي يتحدث فيها عن الحرية، وتلاها تقديم فقرات غنائية قدمتها فرقة روج آفا.

وانتهت الفعالية بترديد الشعارات التي تنادي بحرية قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والشعارات التي تحيّ مقاومة وحدات حماية الشعب والمرأة في روج آفا.