• :

2017-07-17 14:31:06

بمناسبة ثورة 19 تموز نظم اتحاد المثقفين بمقاطعة عفرين ليومين متتاليين ملتقى القلم الأدبي الأول تحت شعار" بالأقلام الحرة نرتقي" بمشاركة نخبة من الكتاب والأدباء وذلك في مركز الثقافة والفن بمركز عفرين.

وشارك في الملتقى القلم الأدبي الأول الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي السيدة هيفي مصطفى, رئيس هيئة العلاقات الخارجية سليمان جعفر بالإضافة الى شخصيات أدبية وأعضاء من المؤسسات الإدارية.

وبدأ الملتقى بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء, تلاها كلمة الافتتاح من قبل الرئيس المشترك لاتحاد المثقفين هيثم مصطفى منوهاً من خلالها إلى أهمية اقامة مثل هذا الملتقى والذي يعتبر الأول من نوعه في ظل ما تتعرض لها المقاطعة, وإبراز دور الأقلام الحرة في التصدي للهجمات الخارجية إلى جانب مقاومة القوات العسكرية.

بدوره ألقى الإداري في أكاديميات المجتمع الديمقراطي فرزندا منذر كلمة تطرق فيها إلى  الحديث عن الانتصارات التي تحققت بفضل ثورة 19 تموز, مؤكداً في الوقت نفسه بأن عفرين ستنتصر بسواعد أبناءها في قوات حماية الشعب والمرأة وبإرادة الشعب في عفرين وبأن هجمات الدولة التركية والمجموعات التابعة لها لن ولن تنقص من عزيمتنا في مواجهة كل من يعتدي على ترابنا.

ولدى الانتهاء من الكلمات تم تكريم عائلات المثقفين الكرد وهم " خليل سعيد منان  _ محمد شيخو ديان المعروف باسم زنار جندريسي _ ابراهيم نعسان مصطفى _ عبد الرحمن عمر المعروف بأبو صلاح ".

ويذكر إن ملتقى القلم الأدبي الأول ضم المجالات (قصة, نثر, مقالة ,دراسة بحثية , شعر . موسيقى تراثية).