• :

2018-12-20 14:27:03

تسببت الهطولات المطرية التي شهدتها أمس مقاطعة الشهباء اضرارا اقتصرت على الماديات دونما ان تتسبب في احداث وفيات كادت تقع في قرية حليصة التي تضررت أكثرمن القرى المجاورة حيث يسكنها قرابة /400/ من نازحي مقاطعة عفرين. وأوضحت السيدة شيراز عبو النازحة من عفرين ان صوت فيضانات الامطارقارب هدير الطائرات التي قصفت عفرين حيث قمنا وبمساعدة الجيران من انقاذ الأطفال الصغار باعجوبة ولولا المساعدة لربما وقع المحظور وتسبب في احداث ضحايا بشرية من الاطفال. وتتابع عبو بان السيول الجارية املأت كل غرفنا ومنازلنا بالطين والمياه ولم يبق لدينا شيء من مستلزمات واحتياجات تقينا من برد الشتاء وتسد رمقنا . وتضيف التلميذة فاطمة اوسو والتي كانت مستلزماتها المدرسية ومن حقيبة وكتب ولباس من ضحايا الفيضان بان الفيضان ارعبنا ولم نستطع الذهاب الى المدرسة لكون السيول والامطار والاطيان اخذت معها كل شي ولم يعد بالإمكان تأمين تلك المستلزمات . من جانبها زارت هيئة الإدارة المحلية لمقاطعة عفرين المنطقة المتضررة وقامت على الفور وبالتنسيق مع الجهات المعنية والاغاثية تأمين ما يلزم الأهالي من احتياجات وإصلاح ما يمكن إصلاحه جراء الهطولات المطرية والسيلية وكان الهلال الأحمر الكردي هو الاخر ساهم في اخلاء العديد من المنازل ومن السكان واجراء اللازم. يشار الى ان الفيضانات المطرية تسببت في احداث اضرار لثمانية منازل من اصل 400 عائلة تقطن القرية ول4 محلات تجارية ،كما يذكر بأن المنطقة المذكورة لم تشهد هكذا امطارا من نصف قرن.